وزارة الثقافة تدشن فعاليات صيف 2017

Tue 08 Aug 2017 Source: العرب

انطلقت مساء أمس الأول فعاليات صيف 2017 لوزارة الثقافة والرياضة - بمجمع إزدان .
وفي بادرة هي الأولى من نوعها، تم تنويع الفعاليات، لفتح مجال أكبر إلى مشاركة جميع الفئات العمرية من المواطنين والمقيمين، وحرصاً على تنوع تلك الفعاليات، فضلاً عن تخصيص المجمعات التجارية لجذب أكبر عدد من الجمهور، خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة، وتنوعت تلك الفعاليات لتشمل فرقاً وعروضاً مسرحية للأطفال، وورشاً للرسم، وجداريات ومعارض للفنون، والرسوم للفنانين القطرين، وقسماً للمهن التراثية، وفنون الحناء للنساء والفتيات.
وقال السيد أحمد جاسم الكواري -مدير إدارة الثقافة والفنون بوزارة الثقافة والرياضة في تصريحات لـ«^»-: «إن الفعاليات هذا العام مختلفة عن الأعوام الماضية»، مشيراً إلى أن تعليمات سعادة وزير الثقافة والرياضة صلاح بن غانم العلي تحرص على تنويع الفعاليات، وفتح مجال أكبر لمشاركة كافة الفئات العمرية، سواءً من المواطنين أو المقيمين، أضف إلى ذلك، الحرص على تخصيص أفضل الأماكن التي تجذب الجمهور، خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة في تلك الفترة.
وأكد الكواري على أن الوزارة خصصت المجمعات التجارية، لما لها من أجواء تتناسب مع الجمهور، لافتاً إلى أن الفعاليات سوف تستمر إلى منتصف شهر سبتمبر المقبل، متنوعة ما بين 16 عملاً مسرحياً، وتحتوي على فعاليات العمل بالخزف، وورش للرسم، وجداريات تشمل الصور المعبرة عن روح التضامن مع دولة قطر، ومعرض للفنون والرسومات لعدد من أشهر الفنانين القطريين، فضلاً عن وجود قسم للتراث، يشمل المهن التراثية، وفن الحناء للنساء.
وأشار الكواري إلى أن الهدف هذا العام هو الذهاب إلى أماكن جذب الجمهور، ومشاركة كافة الفئات العمرية، منوهاً إلى أن عدداً من الأنشطة التي تقام تعبر عن روح الحب والولاء والتضامن مع القيادة الحكيمة، لرسم صورة معبرة عن حقيقية الواقع القطري، وتكذيب الافتراءات التي روجت لها وسائل إعلام دول الحصار.
ولفت الكواري إلى أن أنشطة الرسم تعبر عن حب قطر من قبل الأطفال، كما أن رسوم الفنانين والفنانات القطريات تأتي معبرة عن حقيقية الواقع القطري، ومدى لحمة الشعب مع القيادة، موضحاً أن جميع الرسومات والألواح سوف ينظم لها معرض خاص، ليتم بيعها